وضعية الثقافة بالمدينة محور لقاء يجمع بين المدير الجهوي للثقافة ورئاسة مجلس الجماعة.

شكلت “وضعية الثقافة بمدينة بيوكرى” محور لقاء جمع اليوم الأربعاء رئاسة المجلس الجماعي لبيوكرى والمدير الجهوي للثقافة بحضور موظفين مكلفين بالقطاع.

وقد حاول المشاركون في هذا اللقاء تشخيص وضعية الثقافة بالمدينة واقتراح توصيات، كما تطرقوا إلى موضوع إغلاق المكتبة الموجودة بالمركب البلدي سعيد اشتوكة معتبرين أن المدينة في حاجة ملحة لمراكز ثقافية ومكتبات.

ومن جهته أبرز الحسين الفارسي رئيس المجلس أن الثقافة مجال يهم الجميع، مسؤولين ومجتمع مدني ومواطنين، مؤكدة أن الوضع الحالي للثقافة ببيوكرى في تقدم مستمر.
وأوضح أن الثقافة هي استثمار في العنصر البشري يتعين ضمان استمراره، مضيفا أن بلدية بيوكرى أطلقت مند أسابيع مشروع لتهيىة بالمركب البلدي سعيد أشتوك .

وختم الفارسي كلامه بالقول إن هذا اللقاء يشكل مناسبة لفتح النقاش حول المسؤولية التي نتقاسمها جميعا من أجل بلورة رؤية جماعية للمساهمة في تطوير الثقافة بمدينة بيوكرى.

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق